Dec 12, 2006

الجزيرة النائية

كنت اتصفح مدونة بلاسيبو وقرأت موضوع (الصوغير) .. وكانت مقدمة الموضوع عن مسلسل لوست .. انا لم ارى المسلسل .. ولكنى تذكرت انى كنت نشرت فى منتدى موضوع باسم الجزيرة النائية ... وبما انى اقرأة مرة اخرى ,, فقد عدلته كثيرا , وها هو ...

تناولت الجرائد واخبار التلفاز مرة خبر ضياع سفينة بحرية وعدم العثور على ناجين , ثم وبعد فترة تقارب العام ظهرت الأخبار تبشر بالعثورعلى بعض الناجين من الركاب على جزيرة نائية.

وان سفينة انقاذ احضرتهم الى اقرب ميناء .. وكان فى استقبالهم الأهالى وكاميرات التصوير لتنقل الحدث السعيد والأهم هو نقل تقرير طازج عن حياتهم على جزيرتهم النائية ..

وكما سمعناها... كانت كالتالى ..

انه بعد ان حمد البعض الله على نجاتهم , وبعد ان لعن من لعن حظه العاثر على ارتياد السفينة , وبعد ان سلم البعض بأن قدر الله وما شاء فعل , وبعد ان تناقشوا وتعاركوا على الفرق بين الأقوال الآنفة ... قرروا بأن يسلموا بالوضوع كما هو وان يكونوا مجتمع يتعاونون فيه على البقاء.
وقرروا ايضا انهم ولكى لا ينتهوا بأقتلاع رؤس بعضهم البعض فان عليهم ان يدعموا مجتمعهم على اساس المساواة والعدل..

وكان احد شروط مجتمعهم هذا هو عدم ذكر اى شخص لم كان عليه فى العالم الذى تاهوا عنه ولا يهتدون اليه سبيلا . اى انه كان محرما ان يبين ايا منهم ما كان مستواه الإجتماعى ولا من اين هو ولا ما كانت دراسته ولا وظيفته التى شغلها.

ولأهمية تكوين مجتمع صحيح يقل فيه الكبت والرذيلة فقد كان لزاما ان يتم تزويج الغير متزوجون !

تمت الزيجات بعد ان تعرف الناس على بعضهم وفهموا ما ظهر من طبائع بعضهم البعض, وساعد المتزوجون على اتمام التفاهم بين النساء والرجال المقبلون على - تكملة دينهم-

وبهذا استقر الجميع , وتعاون مجتمع الجزيرة هذا على العيش وتوفير الضروريات لحياتهم واحيانا بعض الرفاهيات مثل تركيب ارجوحة كبيرة للعرسان الجدد الذين سعدوا بوجود (الآخر) فى حياتهم الجديدة الصعبة.

الى ان جاء الفرج يوما ودوى فى السماء صوت طائرة استكشاف صغيرة , تبين فيما بعد انها كانت تبحث عن موقع مناسب لتصوير برنامج (ضائع \ النسخة العربية).

فرح سكان الجزيرة , واستعدوا للرجوع الى العالم الحقيقى على متن سفينة الأنقاذ.

.......................................................................................
والأن وقد وصول – سكان الجزيرة - الى المرفأ , فقد ظهرت بياناتهم وعرف كل منهم ماهية الأخر هنا على سطح هذا العالم.
كان هناك من تفاجأ بالبعض وكان هناك من توقع ماهية الأخر.

وحينما حان وقت رجوع كل فرد الى عالمه .. ودعوا بعضهم البعض وتمنوا السلامة لبعضهم ...

من اصبح مقربا الى اخر تبادل معه ارقام التلفون وعنوان ال (ميل) املا ان لا يكون قد فقده مع المدة
وهم الجمع بالمغادرة ...

ولكننا نحن المتفرجون نستطيع ان نرى ان هناك عدد لم يغادر ..

كانوا المتزوجون (الذين تزوجوا فى الجزيرة) ...

فقد اكتشف كل منهم ماهية الأخر الذى تزوجه ! فقد تزوج النجار بالطبيبة , مدرسة الأدب الأنجليزى تزوجت الخياط , المهندس من الفلاحة ..وكان نصيب عالم الكيمياء مع المتسولة !

اغلقت كاميرات التصوير دورانها قبل ان نعرف هل غادر هؤلاء المرفأ الى العالم مع ازواجهم من الجزيرة ام لا.

4 comments:

Anonymous said...

دكتورة ايمان تحياتي القلبية
في مسرحيات بالهبل على الموضوع ده منها كرايتون العجيب لباري
وهي اللي عملها ابوبكر عزت باسم سنة مع الشغل اللذيذ
وطبعا طرزان وغيره
بصي يادكتورة وخصوصا انك مهتمية تعرفي رأيي وبعتي لي اوف لاين
الموضوع يا ريت كانب البساطة دي مكانش حد غلب
كان حيبقى زي فيلم البداية بتاع الله يرحمه صلاح ابو سيف ولنين الرملي
الفيلم تبسيطي او على رأي رولو ماي يقع في جريمة التبسيط المخل
يعني ايه؟؟؟
يعني مينفعش ان الواحد لما يضيع ينسى نفسه زي ماحضرتك قلتي كده
سيبك من التأليف خليكي في الكتابة الذاتية
اسامة القفاش

emanff said...

ههه

تصدق يا دكتور . انى دى فعلا . نوع من الكتابة الذاتية !!!!

اه بجد ! عشان انا تخيلاتى كثييييييييييرة .. واحلام يقظة بالهبل !

اهو انا بقى ... كنت مع الناس دى فى احد احلامى اليقظة !

Anonymous said...

لا مصدقش يا دكتورة انها نوع من الكتابة الذاتية لانها مش كده خالص
تهيؤات ونصايح ووعظ ده اللي ممكن نسميه ليها
متزعليش مني
الكتابة الذاتية زي موضوع الشطرنج او النصيب
خالص التحيات
اسامة

emanff said...

شكلى يا دكتور فهمت معنى الكتابة الذاتية غلط

ولكن هى فعلا تهيؤات , وانا اشرت الى هذا فى ردى

انها تكون مثالية .. فهى تحوى طريقة خيالية لحل مشكلة ... لدى !

و فى الخيال يتحل كل شىء !!!