Jul 1, 2007

الله يرحمك يا شكرى !

انهيت قراءة (الخبز الحافي) لمحمد شكرى ... واول ما انهيتها ذهبت مباشرة لاى المكتبة لأشترى الجزء الثاني منها (الشطار) ...
ان شاء الله اعلق عليهم فى تدوينة قادمة ..

اليوم ابحث فى النت .. واجد ان الكاتب قد توفي فى سنة 2003

اشعر بالحزن

كنت أتمني ان يظل هناك حلم اليقظة بأن القاه يوما !

3 comments:

ibn_abdel_aziz said...

السلام عليكم
ازيك يا بنتي

الموقف ده حصل بقي مع مين ؟
نجيب محفوظ اللي هو خال واحد من اعز اصحابي

يوم ماروح وافكر اشوفه يموت
مع انه كان قدامي بتاعي 15 سنة

ياللا
ارزاق

emanff said...

ازيك انت يبني !!!

يوم ما تفكر تروح تشوفه يقوم يموت !!!

انت كنت واخذه على ان وجوده شىء مسلم به !
وسهل !

عشااااان كده

ibn_abdel_aziz said...

ماهي دي المصيبة

مشكلة الانسان انه يظن ان كل شئ سيبقي وينتظره حتي يتحرك هو ويفعل شئ